دكتور أبو الخير..مستعدون لتذليل كافة العقبات التي تواجه العمليةَ التعليميةَ للطلاب والمعلمين

 دكتور أبو الخير..مستعدون لتذليل كافة العقبات التي تواجه العمليةَ التعليميةَ للطلاب والمعلمين

دكتور أبو الخير..مستعدون لتذليل كافة العقبات التي تواجه العمليةَ التعليميةَ للطلاب والمعلمين

الجيزة : رضا بدير

عقدَ فضيلة الدكتور سمير أبو الخير وكيل المنطقة للعلوم الشرعية والعربية، وفضيلة الأستاذ عبد الرحمن أبو طالب وكيل المنطقة للمواد الثقافية ورعاية الطلاب، اليوم الثلاثاء ٥ أكتوبر ٢٠٢١م اجتماع مع السادة مديرو المراحل ومديرو الإدارات التعليمية على مستوى المنطقةوتفضل السادة وكلاء المنطقة بحث الإجراءات التي تم اتخاذها استعدادا للعام الدراسي الجديد وخطوات العمل في الفترة المقبلة، وتضمن الاجتماع الإلزام بالعناصر الأتية: -1- صلاحية المعاهد من حيث تواجد المقاعد المناسبة من ناحية العدد والأستخدام واللائقة بالطلاب، وإعداد الفصول وتجهيزها للعام الدراسي الجديد وأخذ إقرارات من شيوخ المعاهد بذلك، مع الوضع في الأعتبار بأهمية تواجد وتفعيل كافة الخدمات التعليمية بكل معهد من (مكتبات – معامل – وسائل تعليمية) لما لها من أثر كبير على جذب إنتباه الطلاب وبناء العقل وتنمية المهارات.2- التأكيد على وجود كافة المناهج الدراسية بكافة المعاهد التابعة3- التأكيد على استلام وتسليم الكتب الدراسية المقررة للطلاب.4- التأكيد على إنشاء جداول الحصص والإشراف بكافة المعاهد.5- تعامل (الفترة) معاملة (الحصة) وتنظيم الجداول على هذا الأساس إلا إذا صدر ما يخالف ذلك.6- تنظيم استقبال تلاميذ المرحلة الابتدائية على مدار الأسبوع الأول بالتدريج منعا للتزاحم والتدافع وحفاظا على سلامة الجميع ولسهولة تسكينهم في الفصول.7- استقبال تلاميذ المرحلة التمهيدية بالمعاهد في الأسبوع الثاني من الدراسة حفاظا على سلامة أبنائنا.8- عمل فترة زمنية كافية بين الفترتين للمعاهد ذات الفترتين للسماح بدخول وخروج الطلاب في سلام، مع الدخول من باب والخروج من باب أخر كلما أمكن ذلك.9- تكليف السادة مديرو الإدارات التعليمية وموجهي العموم بعمل تصور بحركة ندب جزئية لجميع المدرسين بالمرحلتين الإعدادية والثانوية الذين لم يكتمل نصابهم لسد العجز بالمرحلة الابتدائية مع تنفيذ التعليمات الخاصة بهذا الشأن والواردة من رئاسة قطاع المعاهد.10- الاستعانة بمعلمات الاقتصاد المنزلي المؤهلات العليا لسد العجز بالمرحلة الابتدائية.11- الاستعانة بأخصائي المكتبة والأخصائي الاجتماعي بالعمل نصف جدول لسد العجز.12- ممنوع صعود أولياء الأمور إلى الفصول مهما كانت الأسباب، ويتم استدعاء التلاميذ إلى ولى الأمر بحجرة شيخ المعهد إذا تطلب ذلك.13- يُمنع منعا باتا التصوير الفوتوغرافي داخل المعاهد لأي شخص مهما كان.14- لا يُسمح بدخول أي زائر أو ولي أمر إلى مقر المعهد إلا بعد التوقيع بدفتر الأمن وتسجيل بياناته.15- يمنع دخول المركبات الخاصة داخل المعاهد (سيارة – دراجة نارية) ومن يخالف يتحمل المسئولية القانونية المترتبة على ذلك استنادا إلى تعليمات الإدارة العامة لأمن الأزهر.16- التنبيه على اتباع واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية في التعامل بين الجميع ويتم النبيه على الطلاب باستخدام متعلقاتهم الشخصية في الطعام والشراب.17- العمل على أن يكون حضور السادة الموجهين بالمعاهد من بداية اليوم الدراسي إلى نهايته تنفيذا لتعليمات رئاسة قطاع المعاهد الأزهرية، مع مراعاة التواجد في الفترات التي يعمل فيها المعهد.18- إلزام السادة المدرسين بالإنضباط والتواجد داخل الفصول من بداية الحصة وحتى نهايتها، والالتزام بتحضير الدرس حتي في حالة غياب الطلاب ، مع مراعاة التواجد بصورة وهيئة تليق بمعلمي الأزهر خاصة والمُعلم عامة ، وعدم تناول المشروبات أو أستخدام التليفون المحمول أثناء الحصة ، وضرورة التزام المُعلم والمُعلمة بالآداب الإسلامية في الأخلاق والسلوك ؛ لأن ذلك سينعكس فوراً على الطلاب والطالبات ، ويكون المُعلم ذا لسان عفيف وطيب ، مواظباً على عمله ، عادلاً بين طلابه ، مقدماً الخير والنصح لهم ، فعندما يكون بهذه الصورة الطيبة فإن الطلاب سينشؤون على حب المواظبة والنظام والالتزام .19- عدم التدخين داخل المعهد لجميع العاملين تطبيقا لأحكام القانون.20- المتابعة اليومية من جانب جميع المسئولين على مستوي المنطقة وإداراتها والعمل على حل المشكلات.21- تقسيم وتوزيع وتنظيم العمل داخل كل إدارة أو معهد على جميع العاملين، لضمان سير العمل بصورة صحيحة.22- يمنع منعآ باتآ التحدث بأسم الأزهر الشريف علي صفحات الأنترنت، أو نقل منشورات أو تعليمات من صفحات وجروبات العمل الخاصة بالمنطقة على صفحات التواصل الاجتماعي العامة إلا للمسئول المُصرح له كتابيا بذلك فقط، مع غلق جميع الصفحات المخالفة، لعدم مخالفة القانون والتعرض للمسائلة.23- متابعة وتنفيذ ما يُستجد من تعليمات والرجوع إلى الرئيس المباشر حيال أي استفسار.وفي نهاية الاجتماع أكدَ الدكتور ( أبو الخير ) أنه مستعدٌ لتذليل كل العقبات التي تواجه العمليةَ التعليميةَ للطلاب والمعلمين، وذلك في إطار التوجيهات الصادرة من فضيلة الإمامِ الأكبرِ شيخ الأزهر الشريف وفضيلة وكيل الأزهر وفضيلة رئيسِ قطاعِ المعاهدِ الأزهريةِ.

اترك رد