وفاء الحسك بنت الجنوب تتحدي الاعاقه وتتقلد سفير العطاء.

 وفاء الحسك بنت الجنوب تتحدي الاعاقه وتتقلد سفير العطاء.


متابعه/بركات الضمراني


بنت الالمونيوم نجع حمادي وفاء الحسك ولقاؤها مع سيرتها الذاتيه ومعاناتها التي كانت دافعا لتحقيق نجاحات غير متوقعه حيث سردت لناوقالت
أنا وفاء محمد الحسك من ذوي الإحتياجات الخاصة،حاصله ليسانس آداب قسم فلسفة دفعة 2005 ودبلومة تربوية 2010 بتقدير جيد واشتغلت مُدرسة ابتدائي 2009
والحمدلله وصلت ل معلم أول وحاليًا بتوفيق من الله حصلت علي لقب سفيرة العطاء 2020

الفضل وكل الفضل لوالدي رحمه الله عليه رمز العطاء اللي مالهوش حدود كان ومازال النور اللي بينور طريقي والدي كان عكازي اللي بتكأ عليه.
ف كل مرحله من مراحل تعليمي كان والدي يسألني حابه تكملي كنت اصر اني اكمل تعليمي كان بيشجعني ف الوقت اللي المجتمع شاف ان دي طفله عندها ظروف خاصه ف مش مهم التعليم
لكن والدي رفض واصر انه يكمل معايا ويشجعني ع اصراري اني اخد حقي ف التعليم،
محظوظه بوالدي ووالدتي اللي كانوا بيساعدوني ف المذكره وكانوا بيقسموا المواد بنهم ف اهم مرحلتين ابتدائي واعدادي

انا اتعلمت من والدتي القوه ف مسيرتي ومن والدي الصبر والمصابره اتعلمت منه علي قد ماهصبر واجتهد هلاقي جزائي عند الله (وانما يوفي الصابرون أجرهم بغير حساب ) و دا اللي خلاني وقت ماتعب واحتاج زرع كليه ماترددتش لان ده نقطه ف بحر عطائه ليا ومهما عملت مش هوفيه حقه ف تعليمي و تربيتي كل الشكر لوالدتي لانها كانت عموده الفقري ف مساعدته ليا وانها كانت بتراعي باقي اخواتي ف الوقت اللي والدي كان مشغول معايا، ومازالت اساس البيت وكملت بعده المسيره

وأنا صغيرة كنت فاكرة إن الكرسي المتحرك ممكن يمنعني من ممارسة الحياة والاستمتاع بها خاصة لما كنت بشوف زمايلي وأصحابي بيلعبوا وبيجروا لكن بعد ماكبرت وفهمت الحياة ماشية إزاي وبالإرادة والعزيمة والرضا والصبر وثقتي بالله وثقتي بنفسي ، كان الكرسي المتحرك هو السبب والسر في كل حاجة حلوة فى حياتي، عمري ما حسيت إن فى حاجه نقصاني دايمًا عندي إحساس بالتميز …أجمل حاجه فى حياتي والدي وولدتي واخواتي وأصحابي ..أنا أكتر شخصية عنيدة ممكن تعرفوها مش بحب الضعف ولا اليأس …
ف خليك دايمًا قد قرارك واختياراتك مهما كان صعب من وجهة نظر اللي حواليك طالما انك مقتنع بيها علشان ده عامل من عوامل نجاحك

اللى عايزة أوضحه من كلامى ده:

  • إياك أبداً تظن إن أي تعب أو هم أو محنة مهما طالت أو زادت هتبقي سبب فى حرمانك من إنك تستمتع بالحياة.
  • افتكر دايمًا ان الله عز وجل مستحيل يعمل لنا حاجة وحشة مهما كانت حتي لو احنا شايفينها وحشة.
    وفعلا في كل محنة منحة ومهما زاد البلاء إعرف إن حب الله ليك بيزيد وإن فرجه دايمًا قريب انت بس إرضي واصبر وتفائل (لا تدري لعل الله يُحدِث بعد ذلك أمرًا)
    (وعسي أن تكرهوا شيء ويجعل الله فيه خيرًا كثيرًا)
    والان بعد عملي الذي اعشقه بدات الانخراط في العمل العام والعمل المجتمعي واخيراعضوالتقصي الحقائق بمركز حمايه لدعم المدافعين عن حقوق الانسان بالصعيد لايجاد مخرج لقدراتي بصوره ايجابيه لي ومجتمعي المحيط واتطلع لاكون ممثله للشعب تحت مظلته البرلمانيه لاكون فاعله اكثر في التشريعات التي تيسر حياه المواطنين وتلامس الامهم

شهد

اترك رد