“التحرير المصري” بالفيوم يشارك الشرطة المصرية في الإحتفالات بعيدهم الـ 69 وثورة 25 يناير

 “التحرير المصري” بالفيوم يشارك الشرطة المصرية في الإحتفالات بعيدهم الـ 69 وثورة 25 يناير

البوابة اليوم : عيد شعبان

شارك حزب التحرير المصري أمانة الفيوم في الاحتفال بعيد الشرطة وثورة 25 يناير موجهين التهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية، واللواء مدير أمن الفيوم، مساعد وزير الداخلية، ورجال وقيادات الشرطة المصرية بالفيوم، بمناسبة عيدهم الـ69، الذي يهل علينا ليجسد ملحمة سطر فيها جنود وضباط الشرطة البواسل بطولة خلدها التاريخ بكل فخر واعتزاز.

وأكد المستشار وليد رمضان عبدالحليم، أمين حزب “التحرير المصري”، بالفيوم، إن رجال الشرطة البواسل ضربوا أروع الأمثلة في أداء الواجب الوطني، من أجل الحفاظ على الوطن وأمنه واستقراره، إذ تصدوا للمستعمر البريطاني، وأعلنوا ان سلاحهم هو عرضهم، وبدلتهم الميري هي شرفهم ولقنوه درسًا لن ينساه.

وشارك الأحتفال جميع أمانات الحزب في مراكز الفيوم ورؤساء اللجان، مؤكدين أن الشعب المصري العظيم ينتظر هذا اليوم للإحتفال بأبنائه، إذ يسترجع فيه كل مصري بطولات وتضحيات رجال الشرطة الذين ضحوا بأرواحهم دفاعًا عن حرية المصريين.

جاء ذلك بناءً على توجيهات الدكتور ممدوح عبدالحكيم، رئيس الحزب لجميع أمانات الجمهورية، مشيرًا إلى أن رجال الشرطة يقومون بجهود كبيرة في جميع المجالات سواء في محاربة الإرهاب ومكافحة الجريمة في الداخل وغير ذلك، مؤكدًا أنهم صمام الأمن الداخلي لمصر، مشيرًا إلى أن الدفاع عن الوطن كان ومازال هو عقيدة الشرطة المصرية التي نحتفل بعيدها تقديرًا وتكريمًا لجهودهم في مكافحة ودحر الإرهاب للحفاظ على أمن واستقرار الوطن وسلامة أراضيه.

rahama

اترك رد