اقتصادى يوضح ربط التعليم الفنى بسوق العمل يساهم فى تنمية الاقتصاد القومى وزيادة الانتاج وخلق كفاءات صناعية

 اقتصادى يوضح ربط التعليم الفنى بسوق العمل يساهم فى تنمية الاقتصاد القومى وزيادة الانتاج وخلق كفاءات صناعية

كتب- خالد عاشور زيدان


أكد المهندس محمد عبدالعاطى ، خبير الاستثمار والتنمية الصناعية ، أنه قد ان الأوان لربط التعليم الفنى بسوق العمل ليتماشى مع خطة القيادة السياسية للنهوض بالاقتصاد القومى ولخلق خبرات صناعية تساهم فى تنمية الاقتصاد وزيادة الانتاج ، مشيدا باستحداث 11 مدرسة تكنولوجية تابعة لوزارة التربية والتعليم يدرس الطلاب بها داخل الكيانات الصناعية .


أوضح عبدالعاطى ، أنه يأمل فى تحويل مدارس التعليم الصناعى الى مدارس تكنولوجية تكون دراسة الطلاب فيها داخل المصانع على العملى مباشرة لتخرج أجيال وكوادر ذو خبرات عالية فى التصنيع قادرة على العمل ، وليس معتمدا على الدراسة النظرية الموجودة حاليا بالتعليم الفنى الغير مجدى .


تابع عبدالعاطى ، أنه لابد من وضع وزارة التربية والتعليم خطة لتعظيم الاستفادة من خريجى التعليم الفنى فى سوق العمل للتوافق مع رؤية مصر 2030 ، مشيرا الى أن التعليم الفنى أساسه تعليم صنعة أو حرفة ليصبح الخريج منها قادرا على العمل وجاهز سواء كان كهربائى أو نجار أو لحام أو غيرها من الحرف أو فنى تكييف وتبريد أو غيرها .


أفاد عبدالعاطى ، أن التعليم الفنى فى مصر ينفق عليه المليارات دون الاستفادة منه ، رغم أن مصر تمتلك أكبر الامكانيات الصناعية والتى تسمح بربط التعليم الفنى بسوق العمل ليخرج منه فنى على قدر عالى من التدريب والكفاءة يعمل فى المصانع .

Hagar

اترك رد