أخبار

خبير مصري في تدريب كلاب البحث يعرض طريقة حديثة لاكتشاف المصابين بكورونا

كتبت :هدي العيسوي


يجري حاليا على قدم وساق كثير من الابحاث لاكتشاف مرض كورونا بشكل عاجل وسحب وأخذ عينات لفحص المصابين بطرق مبتكرة.


وضمن الافكار غير التقليدية يقوم حاليا فريق من الاطباء ومؤسسات كلاب البحث والتفتيش في بريطانيا على تدريب الكلاب على اكتشاف حالات المصابين بمرض كورونا من خلال شم الكلاب لعينات مصابة.


وفي خطوة جريئة من أحد شباب مصر المتخصصين في تدريب كلاب البحث والتفتيش وتقفي الاثر مينا نسيم وهو الحاصل على شهادات من منظمات أجنبية لاعتماد مدربي كلاب العمل والبوليسية في اسبانيا وكذلك حصوله على شهادات من جهات حكومية مصرية أعلن انه مساندة منه لبلده مستعد لتدريب كلاب للبحث والتفتيش حتى 100 كلب للكشف عن حالات المصابين بفيروس كورونا سواء في المطارات او المؤسسات الحكومية وغير الحكومية وكذلك تدريب كوادر متخصصة من الجهات الراغبة على العمل في اكتشاف المرض من خلال الكلاب المدربة على ذلك.


وقال مينا نسيم أن فكرة إستخدام الكلاب في الكشف عن الامراض ليست بجديدة فهي معمول بها في اكتشاف حالات السرطان والملاريا في العالم كما انه تجري حاليا ابحاث في بريطانيا على استخدام الكلاب في اكتشاف مرض كورونا “كوفيد19”.


وأشار مينا نسيم أنه يحتاج فقط الى توفير وزارة الصحة والمعامل المركزية مسحة للخلايا أو الانسجة المصابة من المرضي يتم من خلالها تدريب الكلاب على رائحتها واكتشاف المريض من غير المريض.


وأضاف مينا نسيم انه اذا تم النجاح في تدريب الكلاب على رائحة الخلايا أو الأنسجة المصابة من جسم الانسان بكورونا سيتم توفير الوقت والجهد والنفقات على المواطن والدولة في اكتشاف المرض مبكرا وسيتم تخفيف العبء على الطاقم الطبي بشكل كبير في مواجهة الأزمة.

اترك رد

إغلاق