منوعات

غرس وطين

قصيدة بقلم الشاعر والكاتب محمد يوسف

من عاش دنياه ابتغاءَ سعادةٍ
جاءت إليه بسعدها دنياهُ.
لو رامَ شراً حلوُها لم يأته
أو رامَ خيراً مرُّها ينساهُ.
أخلاقنا غرسٌ يعود بخيره
بالطيبِ نغرسُ طينَها نلقاهُ.

اترك رد

إغلاق