مقالات الرأي

المرآه المصرية عبر التاريخ الجزء الأول


كتب/ وليد نجا


توجد عده مؤشرات تقاس بها حضاره الشعوب ورقيها فكلما حظيت المرآه بمكانة إجتماعية دل ذلك علي التحضر فالمرآه المصرية من أوائل النساء التي تعلمن القراءه والكتابة فكانت منهن الكاهنات والطبيبات مثل ميرت بتاح أول امرآه في التاريخ تتعلم العلوم وذلك قبل 2700 عام قبل الميلاد في عهد الأسرة المصرية الثالثة وتوجد العديد من النقوش الفرعونية التي تظهرها وهي تعزف الموسيقي وتصنع الطعام وتعمل في الحقل مع زوجها وتربي أطفالها وتصفف شعرها و تتميز الحضاره الفرعونية عن جميع الحضارات كونها مكنت النساء من حكم مصرومنهم الملكه حتشبسوت التي حكمت مصر لمدة 20 عامًا بعد زوجها تحتمس الثاني وقامت ببناء جيش قوي وكان عصرها مزدهر إقتصاديا وسياسيا وقامت فيه بفتوحات كثيره والمصري القديم كان يعبد الكثير من الالهة الأناث مثل إلهة السماء حتحور طبقا لمعتقداتهم في ذلك التوقيت و مثل إيزيس وهي ربة القمر والأمومة لدي قدماء وباستيت التي نحتت على هيئة القطة الوديعة و سخمت التي نحتت كسيدة برأس لبؤة جالسة على العرش الذي تزينه علامة توحيد شمال وجنوب مصر وتمسك بيدها ووصل بهم التقدم العلمي لمراعاه المرآه في فتره الحيض فتم أعفائها من العمل و الدخول إلي الأماكن المقدسة في ذلك التوقيت وهناك بعض البرديات تعود إلى عام 1550 قبل الميلاد وأول عملية أجهاض أختياري حدثت في عهد الفراعنه وكان هناك معنقد أن المرآه عندما تحمل يكون رحمها في حماية الإلهه تينينت ويتم رعايتها طبيا ومساعدتها عند الولاده وعندما جاء السكندر الأكبر إلي مصر عام 332 ق.م وقام ببناء مدينة الإسكندرية فحدث أندماج بين الحضاره اليونانية والحضاره المصرية وهنا كانت الغلبة للحضاره المصرية في إحترامها وتعليمها ومساوتها مع الرجال في كثير من المناصب وكانت لها ذمة مالية مستقلة عن الرجل لها حق البيع والشراء وكانت لها جميع الحقوق علي عكس ماكان للمرآه اليونانية في آثينا فهي كانت تابعة للرجل وهنا أؤكد كباحث مصري أن كل من جاء إلي مصر غازيا أنصهر في حضاره مصر فكلامي ليس بدعة ولكنه نتاج قراءه وبحث بعين الطائر التي ترأي الأمور متجرده وكانت المرآه المصرية لها حق الميراث في حالة وفاه أبيها وترث ثلثي أملاك زوجها وأبنائها يرثن الثلث المتبقي وعندما تنفصل عن زوجها كانت تسترد أملاكها التي أحضرتها إلي بيت الزوجية وهو مايطلق علية في القايمة التي تحوي عفش الزوجة وسوف نستكمل حديثا عن المرآه المصرية عبر التاريخ وصولانا إلي عصرنا الحالي في عده مقالات متتالية .

اترك رد

إغلاق