أخبار العالم

سفير كازاخستان لدى الإمارات: 2.1 مليار دولار قيمة الاستثمارات الإماراتية

متابعة – مرام محمد

قال ماديار مينيلبيكوف، السفير الكازاخي لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، إن حجم الاستثمار بين البلدين 2.1 مليار دولار، فيما شهد حجم التبادل التجاري نمواً كبيراً وبلغ ما بين يناير ونوفمبر من العام الماضي اكثر من ٥٠٠ مليون دولار ، مشيرا الى النمو الازدهار الذي يزداد عاما بعد عام باعتبار الإمارات أقوى شريك استثماري وتجاري.

وأضاف السفير الكازاخي إن العلاقات بين البلدين تتميز بمستوى عالٍ من التفاعل الاقتصادي والسياسي والتنموي، حيث التقارب والموقف المشتركة المتفق عليها بين الجانبين حول جميع القضايا الدولية الرئيسية الهامة، وصف تلك العلاقات الثنائية بأنها تاريخية ممتدة منذ أكثر من 27 عاماً، وأنها تعتمد على قيم ورؤى مشتركة تمكن الطرفين للمساهمة في تحقيق التنمية والنجاح الرائد والمتميز لكلا البلدين.

وأوضح بأن كازاخستان تمثل وجهة استراتيجية لدولة الإمارات استثماريا وتجاريا، وقال «نسعى لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري مع الإمارات وفقاً لرؤية القيادة الكازاخية ممثلة في الرئيس توقاييف وإدارته، بهدف جذب الاستثمارات وتعزيز الإطار التمويلي ودفع عجلة المشاريع التنموية بين الدولتين”.
وأكد السفير تنامي العلاقات الاقتصادية والتجارية بين الإمارت وكازاخستان، بل وصعودها لمزيد من النمو والتطور، تماشياً مع معدلات النمو المرتفعة في البلدين وفي إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

وقال السفير مينيلبيكوف استعداد لزيارة الرئيس الكازاخي المرتقبة لدولة الإمارات العربية المتحدة الأسبوع المقبل، أن الإمارات تعتبر شريكاً ومستثمراً رئيسياً في كازاخستان، مؤكدا حرص الجانبين على تعزيزها في المرحلة المقبلة، مؤكدا استمرار القيادة الكازاخية في العمل لتعزيز وتطوير تلك العلاقات في شتى المجالات، وخاصةً في مجالات الطاقة والتبادل التجاري والاستثمارات الأجنبية المباشرة.

وأضاف السفير بأن زيارة الرئيس توقاييف إلى الإمارات واللقاءات المرتقبه بين الجانبين ستفتح مزيدا من الفرص لنمو وتطور العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين البلدين بالاستفادة من القوانين والتشريعات الجاذبة للاستثمار في كلا الدولتين، خاصة وأن حجم التبادل التجاري غير النفطي بين البلدين مرشح لزيادة كبيرة في السنوات المقبلة.

وأضاف السفير أن الزيارة ستعزز مسيرة العلاقات الثنائية بين البلدين، وتبني أسساً قوية لانطلاقها إلى مستويات أرحب، وقال:” أنها تأتى فى إطار التنسيق والتواصل المستمر بين البلدين الشقيقين، انطلاقاً من العلاقات الاستراتيجة والأخوية المتميزة بين كازاخستان ودولة الإمارات، وبما يحقق أهداف وسياسة البلدين في التنمية والرفاهية وتعزيز الأوضاع الاقتصادية جنبا إلى جنب مع المساهمة في تحقيق الاستقرار في المنطقة”.
وأكد أن توقيت هذه الزيارة مهم جدا، خاصة بما تمر المنطقة بالعديد من المتغيرات التى تستدعى التنسيق بين البلدين، مشددا على أن العلاقات الإماراتية الكازاخية، تتسم بالتقارب والتفاهم المشترك فى ظل توجيهات القيادة الرشيدة في كلا البلدين.

ووصف السفير الكازاخي النتائج المترتبة على الزيارات المتبادلة بين مسؤولي البلدين بالناجحة في شتى القطاعات راجعا سببها الى القيادة الحكمية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ودورهما البارز في تعزيز العلاقات الثنائية والانطلاق إلى الأمام دوما بخطى ثابتة وناجحة وعنوانها الافتتاح المرتقب لمجمع أبوظبي بلازا في العاصمة نورسلطان والأطول في آسيا الوسطى، وهو عبارة عن فندق 5 نجوم، وبرج سكني ومكاتب.

وأكد السفير مينيلبيكوف بأن الزيارة تؤكد أيضا رغبة القيادتين في متابعة متواصلة ودقيقة لنتائج اللقاءات المستمرة في شتى المجالات التي تتم بين قيادتي البلدين، ودفع العلاقات بينهما إلى آفاق أوسع على أسس قوية، وقال:” أعتقد جازما بأن هذه الزيارة سستاهم في توطيد عرى الصداقة والتعاون بين الإمارات وكازاخستان، وإنني اعمل هنا ضمن وفد البعثة الدبلوماسية الكازاخية بدولة الإمارات منذ سنوات طويلة، وومن واقع علاقاتي مع اصدقائي في هذه الدولة، أؤكد التطورات المقبلة التي ستشهدها العلاقات الاستثمارية والتجارية بين الدولتين، بل ولن يكون لها حدود إلا السماء”.

ولفت السفير مينيلبيكوف إلى أن العلاقات الاستثمارية والتجارية شهدت طفرة غير مسبوقة بين الجانبين سواء من حيث حجم التبادل التجارى أو الاستثمارات، أو النجاح فى التوصل لحلول للعديد من المشكلات الاستثمارية القائمة، حيث تعتبر أكبر مستثمر فى كازاخستان ومنطقة وسط آسيا، وقال :”العلاقات بين الإمارات وكازاخستان ليست ليست وليدة اليوم، بل بدأت منذ سنوات طويلة، وذلك بفضل النظرة الثاقبة لقيادة البلدين، بما اوصلهما إلى هذه المرحلة المتميزة من التقدم والتنمية وتمهيد الطريق لمستقبل واعد للاجيال المقبلة في كلا الدولتين”.
وأشار السفير إلى حرص كازاخستان للمشاركة في معرض EXPO Dubai 2020، حيث تُجرى الاستعدادات على قدم وساق لإخراج الجناح الكازاخي فى المعرض بصورة مشرفة تعكس الإمكانيات والقدرات، والفرص الاستثمارية المتاحة في كازاخستان. وأيضا الحدث التاريخي الممثل في رحلة أول رائد فضاء في الإمارات هزاع المنصوري من قاعدة بايكونور الكازاخستانية إلى المحطة الفضائية الدولية، مما يؤسس لعلاقات وتعاون فضائي مستقبلي على اوسع نطاق بين البلدين.

وتطرق السفير الكازاخي إلى ملامح نجاح وتميز العلاقات بين كازاخستان والإمارات تبدو واضحة في نموها وازدهارها عاما بعد عام وخاصة في المجال الاستثماري والتجاري والثقافي والدبلوماسي، مشيرا الى حجم الاستثمار بين البلدين وأعتبار الامارات أقوى شريكا استثماريا وتجاريا في المنطقة بمبلغ 2.1 مليار دولار، فيما يشهد حجم التبادل التجاري نمواً كبيراً وبلغ ما بين يناير ونوفمبر من العام الماضي اكثر من ٥٠٠ مليون دولار .

اترك رد

إغلاق