مقالات الرأي - ‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

وهم المخدرات…

بقلم/اشرف عبده ابراهيم

يتعاطي البعض المخدرات متوهما انها قد تساعده علي الهروب من الواقع الاليم او علي تقويته جنسيا او قد تساعده في التغلب علي الهموم والكآبه والضغوط لكن كل ذلك وهم وسراب فالمخدرات لا تساعد علي الهروب من واقع مرير بل هي تزيده مراره وعلي مرارة وذلك لتدهور قدرة الشخص علي المواجة وايضنا لتدمير ها لعلاقته بالاخرين مما يقلل من احتمالات التعاطف معه وتصديقه وبالتالي مساعدته كما ان المخدرات لا تزيل الكآبه والحزن بل تزيد المتعاطي هما وحزنا ذلك ان تأثيرها لايدوم سوي دقائق قليله وفي الجرعات الاولي وحدها ثم يفيق المدمن علي كآبه اشد وكرب اعظم والمخدرات ايضا لا تحسن الاداء الجنسي بل هي علي النقيض تماما تهدد الذكوره ذاتها بل وتضعف المتعاطي جنسيا الي حد يتعذر تداركه مستقبلا وذلك لحفضها مستوي الهرمونات الذكرية في الجسم الإ نسان اما توهم التحسن في بدايه التعاطي فمرجعه الي اضطراب الوعي وفقدان الاحساس بالزمن فيظن انه امضي في الممارسة وقتا اطول وهو امر يخالف الحقيقه ولا يعرق التدهور المستمر في قدرته حتي يفيق في النهايه علي العجز الكامل
تتنوع الاضرار الصحيه الناتجه عن التعاطي وتتفاوت ما بين اضرار تحدثها عموم المخدرات اي بصرف النظر عن نوعها وما بين ضرر ينفرد به ونوع دون اخر وبين ثالث يتخطي الاضرار البدنيه الي اضرار عصبيه ونفسيه
المخدرات تؤثر علي كل من الوعي السلوك جهاز المناعه تضعف جهاز المناعه ويصبح المدمن عرضه للمرض واكثر معاناه منه تلك هي الاضرار التي يخدثها المخدر عدوك الشيطاني بوعيك وسلوكك وجهازك المناعي ولو اقتصر الامر علي ذلك لربما هان لكنه يزيد بآن ينفرد كل نوع باضراره اخري يستقل بها فتتحالف مع الاضرار العامه لتصبح في النهايه وكأنها ضربات مزدوجه متواليه توجه الي المدمن في كل وقت وفي كل حين
يعاني المتعاطي المنتظم لهذه النوعيه من المواد المخدره الي اهمال العمل وفساد العلاقات الانسانيه واضطراب الاحوال الاسريه واهتزاز العينين ورعشه اليدين والامساك وهبوط ضغط الدم والضعف الجنسي عند الذكور و اضطراب العاده الشهريه عند الاناث بالنسبه للقنبيات .الحشيش .البانجو فإن المتعاطي لها يعاني من ضعف التركيز والانتباه وتبلد الانفعال وسوء الحكم علي الأمور كما يعاني اضطراب الادراك الحسي لتقدير الزمن والمسافه كما يؤدي التعاطي لمده طويله الي الاصابه بحالات مرضيه كا لبا رانويا والخلط الذهني الحاد فضلا عن زياده كبيره في معدلات الاصابه بالفصام والاضطرابات الانشقاقيه والقلق والهلع وفيما يخص مدمني الافيون الهيروين والمورفين فان كثير منهم يتعرض لا عراض اكتئابيه وتدهور في القدره العقليه
يؤدي تعاطي المخدرات الي الاصابه بمرض الإ يدز حيث ان الحقن الملوثه بالدم من شخص مصاب بالايدز يمكن ان تنقل العدوي اللي مدمن اخر حيث
انه من المعتاد ان يتم تبادل المحاقين بين المدمنين وخاصه .بالماكستون فورت . الذي يحقن به اكثر من خمسه اشخاص بنفس الحقن كما قد تحدث العدوي بشكل غير مناسب حيث ان المخدرات تؤدي الي ممارسات جنسيه متعدده وكد يكون احدهم مصاب بالايدز
المخدرات خطر يهدد كل بيت لزم نفوق عشان نحمي اولادنا من المخدرات لزم كلنا نحارب المخدرات لزم كلنا نكون ايد وحد عشان نقضي علي المخدرات

كلنا ضد المخدرات كلنا بنحارب المخدرات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

محمد عبد المقصود مدير تعليم قليوب الجديد

كتب/ احمد المرصفاوي أعتمد الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية حركة تغييرات مديري ووكلاء الإ…