البوابة اليوم

albawabhalyoum

تعرض العديد من الحيوانات والزواحف والقوارض والأسماك البحرية إلى أخطار هددتها في الإسكندرية بالفترة الأخيرة آخرها ضبط مصور فوتوغرافي أمس الاثنين داخل ملاهي المعمورة شرقي الإسكندرية...

[ad_1]

تعرض العديد من الحيوانات والزواحف والقوارض والأسماك البحرية إلى أخطار هددتها في الإسكندرية بالفترة الأخيرة آخرها ضبط مصور فوتوغرافي أمس الاثنين داخل ملاهي المعمورة شرقي الإسكندرية يستغل الحيوانات في التصوير مع المواطنين بمقابل مادى.

ولم تكن تلك الواقعة الأولى بل سبقتها أخرى تم إنقاذ الحيوانات فيها منها العثور على سلحفاة مهددة بالانقراض ومحظور تناولها بأحد المطاعم بشرق المدينة، والواقعة الثانية هي العثور على دولفين نافق بشاطئ جليم، وقامت وزارة البيئة بتسلمه للاستفادة منه، وواقعة تعدى عامل بحديقة الحيوانات على أسد. 

وتمكن جهاز شئون البيئة بالتعاون مع شرطة المسطحات المائية بمديرية أمن الإسكندرية، من ضبط مصور فوتوغرافي داخل ملاهي المعمورة شرق الإسكندرية بحوزته «شبل أسد، و٣ نسانيس عبلنج سوداني، و ٢ صقر، و ٢ ثعبان أناكوندا، وطاووس» يستخدمها في التصوير مع المواطنين، وتم التحفظ على الحيوانات واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة مع المصور.​

الواقعة التي سبقتها حين قام أحد العاملين بحديقة حيوان الإسكندرية بالتعدى على أسد وضربه بسيخ حديد، ما أغضب المواطنين الذين طالبوا بضرورة معاقبة العامل، وأكدوا أنها ليست الواقعة الأولى التى يتعرض فيها حيوان بالحديقة إلى الضرب.

وأعلن الدكتور علاء الدمياطي مدير حديقة الحيوان، حينها إيقاف العامل وإحالته إلى التحقيق وصدور قرار بنقله إلى أحد المواقع الأخرى ومنعه من التعامل مع الحيوانات مباشرة، مؤكدا أنه تم إرشاد العاملين للتأكيد على ضرور معاملة الحيوانات بصورة تجعلنا مثالا يحتذى به أمام الجمهور.​

وسبق أن أنقذ «فريق الإسكندرية لإنقاذ السلاحف والحياة البرية» سلحفاة بحرية وجدوها بأحد المطاعم الخاصة ببيع الأسماك في منطقة أبو قير شرقى المدينة، حيث تم التواصل مع إدارة المطعم والتى قامت بمنحها للفريق، وبعد رحلة عذاب أعادوها إلى البحر مجددا عقب التأكد من صحتها وأن حالتها جيدة.​