‫الرئيسية‬ مقالات الرأي «كلام جرايد».. شاورما القطط
مقالات الرأي - سبتمبر 25, 2018

«كلام جرايد».. شاورما القطط

[ad_1]

فى الوقت الذى يموت فيه ملايين البشر بسبب الفقر والعوز، تقول الأرقام التى نشرتها صحيفة “أخبار اليوم” إن كلبا و4 قطط وفرخة يملكون ثروات يبلغ إجماليها ما يقرب من نصف المليار دولار، انتقلت إليهم من خلال مهاويس اختاروا أن يورثوا حيواناتهم الأليفة الملايين من أموالهم، فالكلب “باشا” يمتلك 227 مليون دولار تركتها له كونتيسة، وهى عبارة عن فيلات فى إيطاليا وجزر البهاما، إلى جانب قصر فى ميامى. وتأتى فى المرتبة الثانية القطة “هانم” أوليفيا، وتقدر ثروة سيادتها بمبلغ 92 مليون دولار، وهبتها لها المغنية الأمريكية المعروفة تايلور سويفت. ويحل ثالثا فى القائمة القط “بك” جرومبى، الذى وصلت ثروته إلى 66 مليون دولار بعد حصوله على تعويض من شركة قهوة استخدمت صورته على معظم منتجاتها، بينما كان الاتفاق على أساس منتج واحد فقط. أما ثروة القط “أفندى” بلاكى صاحب لقب أغنى قط فى العالم فى 2010 فوصلت الآن إلى 13 مليون دولار، بعدما تبناه التاجر البريطانى بين رى. وتذيل القائمة “معالى” القطة تشوبيت، التى يمتلكها مصمم الأزياء الشهير كارل ليجرفيلد بثروة لا تتجاوز 2 مليون دولار. وتأتى ثروة الفرخة برقم يتراوح حول هذه المبالغ..

تلك الحظيرة التى جمعت هؤلاء المليونيرات تنافس الآن نوادى المليونيرات البشرية، فقد نجد مستثمرا “أرمنت” وصاحبة مشروعات “شيرازى” وصاحبة عقارات “شامورت” قريبا، فكم نادينا فى مصر لتشجيع الاستثمار وطالبنا به البشر، وبما أن بعضهم لم يستجب سريعا وبالقدر الكافى، يبدو أننا سوف نـ”هوهو” مطالبين الآخرين بوضع مخالبهم وأظافرهم معنا حتى نخرج من عنق الزجاجة أو من “رقبة الوزة” حسب مفاهيم هؤلاء المستثمرين الجدد.

ونظل مع الحيوانات، فقد نشرت الصحف أن مزارعا من أسكتلندا أراد طلب يد صديقته فكتب لها على بدن إحدى الأبقار بمزرعته.. هل تتزوجيننى؟ فوافقت الفتاة على طلب الشاب، ونشرت صورة للبقرة على تويتر وزادت شهرتها، وقال المزارع إنه سيدعو البقرة لحضور حفل الزفاف، لكنه غير متأكد من قبولها الحضور من عدمه ( بيقلش أبو دم خفيف).. كم هو ظريف هذا الزواج “الزرايبى” الذى أعتقد أن موثق عقد هذا الزواج حتما سيكون من الأطباء البيطريين.. وبعد نشر صورة البقرة على تويتر كأشهر وأغرب خاطبة فى التاريخ أسهمت فى جمع “راسين” فى الحلال، أصبحت هذه البقرة فى أسكتلندا الآن أشهر من نار على “علف”.

ونظل مرة ثالثة بعد إذنكم مع الحيوانات حتى ننتهى من هذا المقال “البيطرى”، فقد نشرت “الأخبار” أن امرأة تركية أثارت جدلا واسعا حين تم رصدها وهى تجمع القطط من الشوارع باستخدام شبكة وتضعها داخل سيارتها، فلما تجمع حولها الناس وسألوها وتحت ضغطهم اعترفت بأنها تنوى استخدامها فى تحضير الشاورما للسوريين المقيمين فى إسطنبول، يبدو أن الغش لم يعد احتكارا لأحد، وقد يكون هذا الحادث التركى فرديا وليس ممنهجا، المهم أن الشاورما القططى مخصصة لفئة معينة من الزبائن دون علمهم ودون طلبهم، وربما انطوى الأمر فى هذه الحالة على ازدراء عنصرى للمهاجرين السوريين المقيمين فى تركيا من جهة هذه المرأة والمطعم الذى ينتج مثل هذه الشاورما، ولكن “سورى” فى اللفظ .. هل هم أقل إنسانية من غيرهم؟ أو لم يدفعوا قيمة الشاورما كاملة كأنها من اللحوم العادية؟

لله در إخوتنا السوريين، فهم من اخترعوا الشاورمة فى خمسينيات القرن العشرين وغزوا بها العالم، ولكن تركيا أبدعت وغزتهم باختراع نوع اللحم الجديد المستخدم.

[ad_2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

انفراد للبوابة اليوم … العربي الكويتي يتعاقد مع البلوشي حارس مرمي الشباب اليوم

البوابة اليوم .. خالد عبد اللطيف تعاقد عصر اليوم نادي العربي الكويتي مع حارس المرمي الدولي…